الثلاثاء, أكتوبر 27, 2020

تقنية Hands Free للدفع بدون اخراج الهاتف

بدأت شركة Google بالأمس اختبار خدمة للدفع الإلكتروني ، و أطلقت عليه اسم Hands Free ، و تتيح للمستخدمين الدفع بمجرد قول عبارة I’ll pay with Google ، دون الحاجة لإخراج بطاقة الائتمان أو الهاتف الذكي .

handsfree-598x337-598x337

و أوضحت الشركة الأميركية Google في منشور لها أن الخدمة الجديدة تتوفر حالياً على أجهزة Android و iOS ، تستخدم تقنيتي WiFi و Bluetooth ، كما تستخدم التقنية خدمة تحديد الموقع للتأكد من أنك تقف بالقرب من متجر أو مطعم يدعم الخدمة .

و على ما يبدو أنه مازال هناك المزيد لتقدمه الشركات، فلقد تطورت عملية الدفع الإلكتروني من الدفع بالبطاقات الائتمانية إلى الدفع عبر الهواتف الذكية .

Hands Free قد تكون طريقة مناسبة في بعض الحالات كأن يكون المشتري يحمل طفلًا رضيعًا أو أن المشتري يحمل العديد من الأغراض ، كل ما عليك قول عبارة I’ll pay with Google ليقوم جهاز الدفع بالتحقق من موقع وجود الشخص لإتمام عملية الدفع باستخدام بياناته المخزنة مسبقًا بالتطبيق .

و تقوم شركة Google باختبار التقنية حاليًا بمدينة San Francisco بمشاركة من الخدمات الشهيرة مثل مطاعم McDonald’s و على ضوء النتائج ستقوم Google بتحسين الخدمة و إطلاقها . و بالرغم من هذا لا يزال المستهلكون مترددين اتجاه تبني هذه الأساليب الإلكترونية في الدفع ، ويرجع ذلك إلى أنها لم يقتنعوا بالانتقال من الدفع عن طريق البطاقات إلى الدفع باستخدام هواتفهم الذكية . ولكن إذا تمكنت خدمة Hands Free من توفير الوقت فيمكن أن يكون لها فرصة في إثبات إمكانية الاعتماد عليها كلياً .

و من الجدير بالذكر أن فكرة الدفع عن طريق الصوت ليست مستحدثة ، فلقد سبق و أطلقت شركة Square في عام 2011 ، المتخصصة بمجال الدفع الإلكتروني ، تطبيقًا يُسمى Square Wallet ، و لكنه توقف بعد ثلاث سنوات .

للمزيد من المعلومات من خلال الموقع الرسمي .

Source

عن Ahmed Moustafa

خريج كلية الحقوق ، كما أعمل الآن كمدون و مصمم مستقل ، متابع لأخبار العالم بشكل عام و مهتم بالتكنولوجيا و أخبار التقنية بشكل خاص.

شاهد أيضاً

سامسونج تعلن رسميا عن هاتفيها “Samsung Galaxy S10 Lite” و”Samsung Galaxy Note 10 Lite”

تم تداول العديد من الشائعات بكون شركة سامسونج تعمل على النسخة “Lite” من هاتفيها الشهيرين …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.